مفاجأة في واقعة ممرضة اكتوبر.. والدة الضحية

مفاجأة في واقعة ممرضة اكتوبر.. والدة الضحية

قررت النيابة العامة بالجيزة إحالة الزوج المتسبب في وفاة زوجته «ممرضة أكتوبر» إلى محكمة الجنايات لاتهامه باتهامات ضرب أفضى إلى الموت.

المتهم في قضية ممرضة اكتوبر أدلى بأقوال تفصيلية خلال التحقيقات معه، حيث قرر أنه يوم الحادث بتاريخ 6 إبريل 2023 بعد الانتهاء من وجبة الإفطار ذهب بزوجته إلى المستشفى لأنها كانت مصابة بـ آلة حادة وكانت تنزف، وأنه نشبت بينهما مشاجرة وخلال ذلك أصابت نفسها بالآلة الحادة أثناء ما كانت في يدها، وأنها قالت له أثناء التشاجر أنا هموت نفسي عشان أخلص منك.

وقال المتهم في واقعة مقتل ممرضة اكتوبر، إن زوجته كانت في المطبخ وأنه ذهب إليها ونشبت بينهم مشاجرة بعدما أخبرته بأنها ستنهي حياتها، وقال لها – وريني هتعملي ايه – وردت عليه المجني عليها قائلة – أنا مش بهزر معاك – وأمسكت بالسكين ووضعت يدي على رقبتها في هذه اللحظة حتى أتحصل منها على السكين، وفي هذا الوقت قامت بطعن نفسها بالقرب من القلب وقمت بنقلها للمستشفى.

قرر زوج ممرضة اكتوبر في التحقيقات قائلا «الخناقات بيني وبين فاطمة الله يرحمها كانت كتير لكن كنا بنتصالح بسرعة أنا وهي وده عشان الحب اللي كان بينا، وفاطمة كانت كويسة جدا وبتعمل كل حاجة في البيت من أكل وتوضيب ونظافة وحتى العلاقة الزوجية، لكن كان عندها عيب واحد بس أنها عنيدة ودماغها ناشفة ومش بتسمع الكلام، وبعد الواقعة اتصلت بأبويا وقلتله وهو طلع جري على فوق، وأول ما دخل راح شايلها معايا ونزلنا بيها، كانت أمي جابت عربية تحت وحطينا فاطمة فيها وجرينا على مستشفى 6 أكتوبر وهناك لقيت الدكتور بيقولي شد حيلك، واتقبض عليا».

أما والدة ممرضة اكتوبر، والتي اتهمت زوج ابنتها قالت في التحقيقات كلموني وقالولي بنتك تعيشي أنتي وعايزينك في النيابة ولما روحت قلت لهم إن بنتي مش مريضة نفسيا عشان تعمل كدة وإن جوزها هو اللي دايما بيضربها ويتعدى عليها، وآخر مرة قالت لي إنه ضربها وكان قبل رمضان، وأنا عارفة أنه من أول يوم جواز وهو بيضربها، وكنت بشوف الآثار على جسمها لدرجة أنه ضربها بالحزام في مرة وساعتها قالتلي هجيلك في مرة مقـ تولة ومكنتش مصدقة.