المتهمة بقتل طالبة طنطا تفجر مفاجأت جديدة تقلب

المتهمة بقتل طالبة طنطا تفجر مفاجأت جديدة تقلب

أدلت الفتاة المتهمة بقتل صديقتها وتقطيع جثتها داخل شقة بقرية سبرباي بدائرة مركز طنطا بمحافظة الغربية، باعترافات جديدة مدوية أمام النيابة.

وقالت المتهمة آية هاني أمام جهات التحقيق: “بعد ماخبط فرح بالسكينة وقعت علي الأرض وكانت بتضحك ومكنتش بتصوت، وكانت مغمضة فأنا حطيت إيدي علي نفسها لقيتها بتتنفس فأخدت الموبايل بتاعها والعلبة”.

المتهمة بقتل طالبة طنطا تفجر مفاجأت جديدة تقلب الموازين

وتابعت: “نزلت جري على بيشوى صاحب الشقة، وقولت له بلغ الحكومة وأنت صاحب الشقة، قالي لا مش هبلغ وملكيش دعوة وأنا هبلغ بعدين.”

وأضافت: “بيشوي قال لي عشان تخلصي روحى جيبي إزازاة البنزين ودلقيها في الأوضة وقال لي كمان هاتي من الأوضة الثانية ملل الخشب بتاع السرير، وحطي عليها بنزين واقفلي الأوضة وانزلي”.

وتابعت: “رشيت على الملل البنزين زي ما بيشوي قالي وقفلت الأوضة علي فرح ونزلت رُحت بيت أمي أبات عندها في السنطة ونمت هناك”.

واختتمت: “طوال الأيام دي كان بيشوي يكلمني يطمن عليا من أرقام غريبة وكنت بقول له عملت إيه كان بيقول لي متخافيش أنا تصرفت.”

وبدأت القصة بالعثور على جثة لفتاة مجهولة الهوية ملقاه في مياه مصرف قرية سبرباي بمدينة طنطا.

وكشفت التحريات أن المتهمة لجأت إلى التخلص من الرائحة الكريهة للجثة بعد قتلها، بنقل جثة صديقتها الضحية التي تدعى فرح، وقطعتها إلى أجزاء، ثم تخلصت منها بإلقائها في إحدى الترع.

وعلى الفور، حضرت قوة أمنية وعثروا على الجثة، وتم تحرير محضر، ونقلها إلى ثلاجة الموتى تحت تصرف جهات التحقيق.

وكشفت التحريات، أن الجثة تعود لطالبة في الصف الثاني الثانوي تُدعى “فرح م، 18 عامًا”، وقد توفيت جراء طعنة من قِبل صديقتها “آية ه” داخل شقة المتهمة، بعد شجار بينهما نشب بسبب خلافات على الارتباط بشاب.

وتمكنت القوات الأمنية من القبض على المتهمة، حيث أقرت أنها ارتكبت الجريمة بسبب خلافات بينها وبين صديقتها للارتباط بأحد الأشخاص، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاهها.