بعد انتهاء الخلافات بينهما.. حقيقة عودة بوسي

بعد انتهاء الخلافات بينهما.. حقيقة عودة بوسي
(اخر تعديل 2024-04-06 00:14:11 )

تداول رواد السوشيال ميديا، أخبار تفيد بعودة المطربة الشعبية بوسي إلى طليقها مصفف الشعر هشام ربيع، وذلك بعد انتهاء الخلافات بينهما.

ونفى مدير أعمال هشام ربيع، تلك الأخبار في تصريحات صحفية قائلا: هما حاليا أصدقاء وغير صحيح أنهما عادا للارتباط مجددا، ولا أعتقد أن هذا سيحدث.

وومن جانبه، أكد مدير أعمال المطربة بوسي، أن الأخبار المتداولة حول عودة هشام ربيع وبوسي غير صحيحة، قائلا: غير صحيح خبر عودتهما، هما بينهما كل الحب والاحترام، ومبقاش في قضايا حاليا الحمد الله، وهشام متجوز أصلا ومش صح أنهما عادا لبعضهما، ولا في كلام عن الرجوع بينهما.

وكان أعلن هشام ربيع انفصاله رسميًا عن بوسي، بعد زواج عاما واحدا فقط، وقال إنها لم تقف بجانبه بعد دخوله السجن بسببها، موضحًا: وقفت معاها لأن أي راجل مراته هتتعرض لابتزاز أكيد مش هيسكت، وأنا جبت لها حقها، ولكن ملقتش اللي كنت منتظره من بوسي.

وأضاف هشام ربيع: أنا اتسجنت بسببها أربعة أشهر وطبعا كانت قضية ملفقة، لأنهم كانوا بيبتزوها وعايزين فلوس وأنا طبعا لن أسمح بده، فملاقوش قدامهم غير إنهم يعملوا لي مشكلة، وملقتهاش جنبي، أم ولادي كانت يوميًا بتنزل تتابع الشغل وتجيبلي أكل.

يذكر أن هشام ربيع يعد واحدا من أبرز رجال الأعمال، ولمع اسمه في مجال تصفيف الشعر الرجالي، وشقيقه سعيد ربيع خبير التجميل، وهو صديق العديد من الفنانين، أبرزهم خالد سليم، حمادة هلال، وحسن شاكوش.

اقرأ أيضًا: ليه بتلبسي فساتين مكشوفة دائما؟.. ميرهان حسين تجيب