«مصر كلها قلبت عليه».. لن تصدق ماذا فعل عمرو

«مصر كلها قلبت عليه».. لن تصدق ماذا فعل عمرو

حالة من الجدل الواسع، أثارها الإعلامي عمرو اديب، الساعات الماضية، بعد تصريحات صادمة له جعلته يتصدر التريند في مصر ويتعرض لموجة هجوم كبيرة.

جاء ذلك بعد قيام عمرو أديب باستضافة الدكتور سمير غطاس، رئيس منتدى الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية، في حلقة ببرنامج «الحكاية».

«مصر كلها قلبت عليه».. لن تصدق ماذا فعل عمرو أديب ليتصدر التريند؟

وجاء الهجوم بعد تصريحاتهم بشأن إرسال السفارة المصرية جوازات سفر المصريين العالقين في رفح إلى السلطات الإسرائيلية قبل مغادرة القطاع للتأكد من عدم انضمامهم لجماعات المقاومة، الأمر الذي نفته الخارجية المصرية جملةً وتفصيلا.

كما قال عمرو أديب: “لغاية النهاردة الناس بتشتكى من السكر، ليه؟. انت بتستورد سكر وبتضخ السكر الأزمة مستمرة ليه؟ في ناس متحكمة فى الأسعار واحنا بنضطر نرضخ لها”.

وقال أيضا: “هقول حاجة هتضايق ناس كتير، الشعب المصرى عمل مقاطعة ونجح فيها، المقاطعة نجحت، إنما للأسف الشركات الوطنية الأهلية اللى المصريين راحولها بدل المقاطعة شاى وأكل ومياه ذكية وإنتاجها ومستواها كان أقل، لما لقوا الناس فى حجرهم رفعوا عليهم الأسعار، سعر المنتج اللى مش مقاطع أغلى من المقاطع، وأتحدى حد يقولى لا”.

وأضاف: “أنا معرفش سلعة فى مصر سعرها نزل.. على الأقل لما يكون فى نزول للدولار يبقى فى ثبات.. أول ما الدولار يطلع الأسعار تغلى فى ساعة، لكن لما ينزل يقولك أنا على قديمه استنى، ويكون الدولار على تانى، هو سوق غير رشيد”

اقرأ ايضا:

بعد وفاة ابنها .. الموت يفجع الفنانة شمس البارودي