“ماتت بفستان الفرح”.. اللحظات الأخيرة في حياة

“ماتت بفستان الفرح”.. اللحظات الأخيرة في حياة
(اخر تعديل 2024-05-14 14:07:12 )

حالة من الحزن سيطرت على مواقع التواصل، بعد وفاة عروس قبل الزفاف مباشرة، في قرية ديبي الفاصلة بين مركزي رشيد بمحافظة البحيرة ومطوبس بكفر الشيخ.

كانت الممرضة شيماء باشا، تستعد لحفل زفافها بفارغ الصبر برفقة صيقتها المقربة نورهان، إلا انهما لم يعلموا أنه سيكون آخر يوم في حياتهما.

“ماتت بفستان الفرح”.. اللحظات الأخيرة في حياة “عروس مطوبس” قبل وفاتها

وخلال زفة العروس، انقلبت السيارة التي تقلهما في مياه الترعة، ولقيت نورهان مصرعها على الفور غرقًا، ولحقت بها صديقتها شيماء ولفظت أنفاسها الأخيرة.

و اتشحت المدينة بالسواد حزنا على وفاة العروس وصديقتها، بعدما لفظت أنفاسها الأخيرة وهي بفستان الزفاف، لتزف عروس للجنة.

من جانبه، قال أحمد خميس، أحد أقارب شيماء، : “خضغت لجلسة إنعاش للقلب، وجلستي غسيل كلى، وظلت على الأجهزة حتى فاضت روحها إلى بارئها خلال الساعات الماضية.”

وأشار إلى إن عريسها حيًا يرزق، وأصيب بالصدمة بعدما فقد حب حياته، بينما تفاجئت والدتها بوفاتها من الأخبار قبل أن تبلغها المستشفى لتسقط مغشيًا عليها.

اقرأ ايضا:

وفاة طبيب شاب بالمنوفية فجأة يهز مواقع التواصل