“الكهرباء كانت مفصولة”.. التحريات تكشف مفاجأة

“الكهرباء كانت مفصولة”.. التحريات تكشف مفاجأة
(اخر تعديل 2024-03-17 08:07:09 )

حالة من الذعر والقلق انتابت الوسط الفني، الساعات الماضية، بعد نشوب حريق هائل في ستوديو الأهرام بمنطقة الجيزة، وبمكان تصوير مسلسل “المعلم” للفنان مصطفى شعبان.

من جانبها، كشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة وتحقيقات نيابة العمرانية مفاجآت جديدة في حريق ستوديو الأهرام.

التحريات تكشف مفاجأة جديدة عن حريق استوديو الأهرام

وتبين أن الكهرباء كانت مفصولة في البلاتوه الذي اندلعت به النيران بعد انتهاء طاقم مسلسل المعلم من التصوير وانصرافهم.

وأفادت التحريات بأن النيران بدأت من داخل بلاتوه الحارة الشعبية في ستوديو الاهرام والتي تعد تراث تاريخي في تصوير عدد ضخم من المسلسلات على مدار عشرات السنين.

وأضافت التحريات أن النيران انتشرت بسرعة كبيرة جدا بسبب الديكورات الخشبية في الحارة والاثاث و الأقمشة، إضافة إلى تيار الهواء الذي تقلها بسرعة كبيرة لكافة الطوابق.

كما أن تطاير شرر من النيران المشتعلة في البلاتوه الى وحدات التكييف المعلقة خارج العقارات والتهمتها بالكامل، وبالتالي امتدت منها لداخل العقارات، وساهمت سرعة قطع التيار الكهربائي والغاز عن المنطقة في منع حدوث انفجارات ضخمة وتفاقم الأمر إلى كارثة ضخمة.

من جانبه، وجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، بصرف فورى لمبلغ ١٥ ألف لكل أسرة مُضارة من حريق ستوديوهات الأهرام، كجزء من الإيجار المؤقت لشقق بديلة لحين إصلاح العمارات والوحدات وإعادتهم اليها.

كما أصدر توجيه بإصدار السجل المدنى بطاقات رقم قومى بديلة لمن فقدها فى الحريق ومتابعة دورية من المسئولين للموقف التنفيذى على الطبيعة.

اقرأ ايضا:

15 ألف لكل متضرر.. قرار مهم من الحكومة بشأن حريق ستديو الأهرام