أول تعليق من نجل حلمي بكر على صورته الضاحكة في

أول تعليق من نجل حلمي بكر على صورته الضاحكة في
(اخر تعديل 2024-03-05 08:42:14 )

حالة من الجدل الواسع، شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول صورة لنجل الموسيقار الراحل حلمي بكر، أثناء التقاطه صورة تذكارية في عزاء والده.

وظهر هشام بكر في الصورة وهويضحك، الأمر الذي عرضه لانتقادات واسعة من الجمهور.

أول تعليق من نجل حلمي بكر على صورته الضاحكة في عزاء والده

وفي أول تعليق له، قال هشام بكر : ” مش بقرأ سوشيال ميديا ولا تعليقات، لأن كل واحد عنده رأي وده وارد، لكن الصورة دي طبيعية عفوية، وحبنا لبعض كعيلة، لا يقلل من حزننا على وفاة والدي.”

وتابع: “كل واحد حر يشوف الموضوع من وجهة نظره، ووجهة النظر الوحيدة المهمة هنا هي وجهة نظرنا إحنا كعيلة، والعلاقة اللي بتربطنا ببعض، وأحب أوضح إن ده ميقللش من حزننا وعزانا لأبويا، وإحنا اللي فاضلنا في الدنيا هما عيلتنا.”

وأكمل: “كون إن إحنا خدنا لحظة عشان ناخد صورة مع بعض ونحتفل بلحظة يمكن متتكررش تاني، إن إحنا نكون في بلد واحدة كلنا في نفس الوقت، ومعتقدش إن دي حاجة غلط وأنا مقدرش أسيطر على رأي كل الناس.”

وفي سياق متصل، كشف مرتضى منصور محامي أسرة حلمي بكر، تفاصيل محاولة سماح القرشي زوجة الموسيقار حلمي بكر اختطافه جثمانه من أجل دفنه سرا، وذلك من خلال بيان أصدره على حسابه الرسمي، بموقع تبادل التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وقال مرتضى منصور: الحمد لله للاسف بعد معركة عنيفة مع زوجة المرحوم الفنان الكبير حلمي بكر امتدت من كفر صقر شرقية حتي مشارف القاهرة تم ايداع جثمان الفقيد في ثلاجة مستشفي السلام بمدينة السلام رغماً عن انف هذه السيدة التي اصطحبت معها عدد من الميكروباصات محملين بالبلطجية الذين اعتدوا علي اشقاء و شقيقات المرحوم في الطريق وهي تسرع لدفنه قبل وصول نجله الوحيد، وكل الشكر والتقدير لوزير مسؤول هو الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة وهو مسؤول بالفعل الذي تواصلت مع سيادته حتي الساعة الرابعة فجراً الذي أمر بإرسال ثلاجة الي مستشفي كفر صقر لوضع جثمان الفقيد فيها حتي الصباح إلا ان زوجتة رفضت وأصرت علي نقلة فورا الي القاهرة لدفنه سرا.

وأشار إلى ، شكرا لسيادة الوزير الذي أمر أثناء خطف السيدة الجثمان والاعتداء علي كل أشقائه وإصرارها علي دفنة ليلاً التي قدمت هذه الزوجة ضدهم بلاغ كيدي كما فعلت مع الفنان مصطفي كامل من قبل حتي تبعده هو و النقابة لكي تستفرد بيه وهو ماحدث بالفعل وتم حجزهم في قسم السلام فلقد أمر السيد الوزير الدكتور خالد بتجهيز ثلاجة مستشفي السلام بمدينة السلام وبالفعل تم ايداع جثمان المرحوم داخلها.

اقرأ ايضا:

“العيلتين مسكوا في بعض”.. لن تصدق ماذا حدث في جنازة حلمي بكر؟