أول رد من المخرج بيتر ميمي على منتقدي تقديم

أول رد من المخرج بيتر ميمي على منتقدي تقديم
(اخر تعديل 2024-03-15 17:35:12 )

رد المخرج بيتر ميمي، على منتقدي تقديم مسلسله الذي يحمل اسم الحشاشين باللغة العامة وليست العربية، وذلك من خلال منشور دونه عبر حسابه الرسمي، بموقع تبادل التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وقال بيتر ميمي، خلال المنشور: طيب كل سنة وإنتم طيبين … مع إنى مكنتش حابب أتكلم علشان دول كلهم 4 حلقات! مبدأيا المسلسل من وحي التاريخ وده مكتوب نصا فى التترات يعنى مش وثيقة تاريخية لكنه دراما تاريخية، هو المخرج العالمي تارنتينو لما قتل هتلر فى السينما كان حقيقة؟ أو نابليون فى فيلم ريدلى سكوت الأخير هل ده نابليون اللى فى كتب التاريخ؟ ديه دراما تاريخية .. حاولنا نعمل خيال لفترة من الفترات لكن فى شكل درامي.. لكن رجعنا فى الديكور والملابس لمراجع كتيرة ونادرة علشان نعمل عالم مشوفنهوش قبل كده وميكنش شبه أفلام أو مسلسلات عالمية.

وتابع: هل ده حسن الصباح؟ مفيش كتاب اتفق على حسن الصباح لأن المغول حرقوا القلعة وكتبه وأفكاره والموجود اجتهادـ ماركو بولو أو فلادمير بارتول أو برنارد لويس أو فرهاد دفترى… وكتير جدا، حسن الصباح كان بيعمل معجزات؟ لا طبعا!!! و ده تباعا مع الحلقات هيتفهم.

وأضاف: الحشاشين مسلسل تاريخي بالعامية المصرية، الأحداث بين أتراك وفرس لما عملوه الأتراك اتكلموا تركي ولما عملوه الأمريكان بيتكلموا إنجليزي، إحنا عاملينه فى مصر والترجمة موجودة فى كل بلد، المسلسل بيتعرض فى روسيا وأمريكا وكتر من بلد كل بلد بلغتها، هم الڤيكنجز كانوا بيتكلموا إنجليزي؟ ولا ويليام والاس كان بيتكلم اللكنة الأمريكية.

وأردف: ليه حسن الصباح؟ حسن الصباح شخصية فذة وغريبة ومستفزة إنك تعرف عنها مش لازم يكون رمز للخير علشان يتعمله مسلسل هتلر وراسبوتين كانوا فى منتهى الشر لكنهم شخصيات فذة غيرت العالم أو على مستوانا المصرى خط الصعيد أو سفاح إسكندرية.

اقرأ أيضًا: الحلقة الخامسة.. من هو ضيف برنامج رامز جاب من الآخر اليوم