السبب الحقيقي وراء انفصال أمير طعيمة وجيني كامل

السبب الحقيقي وراء انفصال أمير طعيمة وجيني كامل

كشفت الفنانة المعتزلة جينى كامل انفصالها بشكل رسمي عن الشاعر أمير طعيمة، حيث كتبت عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك”: “تم الطلاق الرسمي وسيبقي أمير والد أولادي وجد أحفادي له الود والتقدير، الحمد لله”.

وكانت جيني وأمير طعيمة أعلنا منذ أشهر عن انفصالهما بسبب بعض المشاكل التي وقعت بينهما ولكنه لم يكن رسمياً، لتكشف اليوم عن طلاقهما بشكل رسمي بعد رحلة زواج طويلة دامت لسنوات.

وكانت جيني، اعتذرت عن اتهامها للفنان أكرم حسني بأنه السبب في انفصالها عن زوجها أمير طعيمة، وقدمت الاعتذار له عما بدر منها، مؤكدة أنها تسرعت فيما كتبته حينها.

وكتبت عبر حسابها على موقع «فيسبوك»: «صديقي العزيز أكرم ألتمس منك خالص الاعتذار لقد تسرعت في أمر شديد الخصوصية بالنسبة لي، وأقحمتك فيما لا يعنيك بقصد أو بدون “قالا ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين”».

وتابعت جيني: «ومن واجباتي وضميري وقبل أي شيء وأعترف لقد وقعت في فخ عظيم ويلام المرء على أفعاله وأشهد الله إنني الآن ليس في قلبي تجاهك غير المحبة والتقدير والاحترام وأمنياتي لك بالتوفيق في ذريتك ومالك وجسدك».

وأضافت جيني: «بالنسبة لأمير أوضح حقيقة الأمر فهو ليس مجرد أب لأولادي ولو قلت كذلك لكذبت، ولكن أمير يعني لي الكثير ولو تحدثت لمل الوقت مني وسأم من كثرة الحديث».

واستكملت جيني: «أحيانًا يكون الشكر في الشريك جريمة ولا أخفي سر نصحني الناس كثيرا بعدم التحدث عنه لا بالخير ولا بالشر وخصوصًا الخير ولم أسمع، سمعت نفسي أصابني العنجهية غير مبررة، وكأنني دون البشر لم يصبني شيءٍ والحمد الله كثيرا على ما أصبت ولو زادني مئات الإصابات في ولا في أولادي ولا أهلي ومن أحب لسجدت وشكرت وحمدت فهذا فضل من الله ونعمة يتمنى غيري نيلها».

وأضافت جيني في رسالتها: «الحمد لله على نعمة صحة الأسرة وكلنا نشاهد ونرى ما يحدث في العالم من منا يتمنى زوال البيت بأكمله ولا يمس أحد بأبنائه فأنا في أمان الله ولطفه»، مطالبة الجميع بعدم الحديث عن عائلتها وأمير طعيمة.

واختتمت جيني رسالتها: «لم أتحدث عن هذا الموضوع بشكل أو بآخر شهادة أمام الله لم يعلم أي أحد عن هذا الكلام ولا أحد غيري كتبه ولا أحد قال لي ماذا أقول وبماذا أشهد سأقف أمام الله وحدي يوم لا ينفع مال ولا بنون واسأل الله القلب السليم».